وفد الكنيسة الأرثوذكسية الروسية يسلم أجهزة ومعدات طبية لمشفى الحصن البطريركي

تسلم مشفى الحصن البطريركي في منطقة وادي النضارة بريف حمص الغربي أجهزة ومعدات طبية حديثة، قدمها وفد الكنيسة الأرثوذكسية الروسية برئاسة المتروبوليت أنطونيوس رئيس دائرة العلاقات الخارجية في بطريركية موسكو.

ونوه مدير مشفى الحصن البطريركي الدكتور خالد يازجي بأهمية المعدات والتجهيزات المقدمة، بما يسهم في رفع مستوى الخدمات الطبية فيه، والتي سبقتها معدات طبية قدمتها الكنيسة في السنوات الماضية، مبيناً أنها تضاف إلى مساهمات أخرى، منها برامج الأيام الطبية المجانية، بمشاركة أطباء روس قدموا خلالها فحوصات طبية بشكل مجاني للمواطنين.

وتضم الأجهزة المسلمة وفقاً ليازجي أجهزة تخثير كهربائي وأشعة قوسي وتنظير هضمي، وبرج جراحة تنظيرية وأدوات تجهيز غرفة عمليات، وأدوات جراحية، وسيارتي إسعاف إحداهما عالية التجهيز ومولدة كهرباء كبيرة، إضافة إلى المساهمة في عملية تجهيز الملحق الجديد للمشفى، والذي سيرفع عدد الأسرة فيه من 50 سريراً إلى 130، ما سيسمح بتحويل المشفى إلى جامعي.

بدوره لفت المتروبوليت أنطونيوس إلى أن الدعم الذي تقدمه الكنيسة الأرثوذكسية الروسية للمشفى من خلال تقديم الأجهزة والمعدات سيسهم في توسيع وتطوير الخدمات الطبية المقدمة، لافتاً إلى أن زيارة اليوم هي للاطلاع مباشرة على ما يقدمه المشفى من خدمات للشعب السوري، وللتأكيد أن الكنيسة الروسية ستستمر بتقديم دعمها له.