روسيا والصين تدعمان كازاخستان لإعادة النظام الدستوري في البلاد

0

أكدت روسيا والصين اليوم دعمهما لجهود قيادة كازاخستان في إعادة النظام الدستوري بعد الأحداث الأخيرة التي شهدتها البلاد وأعربتا عن قلقهما من تدخل قوى خارجية فيها.

وذكرت وزارة الخارجية الروسية في بيان اليوم أن وزيري الخارجية الروسي سيرغي لافروف والصيني وانغ يي بحثا هاتفياً تطورات الأوضاع في كازاخستان وأكدا دعمهما لجهود قيادتها لإعادة النظام الدستوري ونوها بالإجراءات الحاسمة من قبل الرئيس قاسم جورمات توكاييف التي جرت في الوقت المناسب وكانت متكافئة مع نطاق التهديد الذي واجهته البلاد.

وأوضح بيان الخارجية الروسية أن وزير الخارجية الصيني “قيّم إيجابياً” الإجراءات التي تم اتخاذها عبر منظمة معاهدة الأمن الجماعي بطلب من قيادة كازاخستان مشيراً إلى دور منظمة شانغهاي للتعاون في ضمان الأمن في أوراسيا بما في ذلك منطقة آسيا الوسطى.

وأعرب الطرفان عن قناعتهما بعودة السلام والهدوء إلى كازاخستان واتفقا على الاستمرار باتصالات وثيقة حول الملف الكازاخي والقضايا الدولية الملحة الأخرى.

من جهة أخرى بحث الوزيران سير الاستعدادات لزيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى الصين في شباط القادم وتطرقا إلى نتائج تطوير العلاقات الثنائية بين بلديهما في العام الماضي.

وكانت منظمة معاهدة الأمن الجماعي أرسلت قوات حفظ سلام إلى كازاخستان بهدف حماية المباني الإدارية والدبلوماسية في البلاد ومساعدة الجيش في الحفاظ على القانون والنظام بينما أعلن نائب وزير الدفاع في كازاخستان الفريق سلطان جمال الدينوف أمس أن الوضع في بلاده مستقر وتحت السيطرة.