مباحثات سورية روسية في وزارة الاقتصاد

7

تركز اللقاء بين وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل ومدير معهد أبحاث الاقتصاد العالمي والسياسات الدولية في روسيا الدكتور فيودر لايتلافوسكي والوفد المرافق له حول التحديات التي تواجه الاقتصاد السوري بفعل الحرب والإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة على البلاد وتطور العلاقات السورية الروسية على مستوى حركة التبادل التجاري.

كما تطرق اللقاء إلى إمكانية الاستفادة من الخبرات الروسية في قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وذكر الوزير الخليل أن الاقتصاد السوري يواجه أيضاً تحديات عالمية أيضاً منها وباء كورونا وارتفاع تكاليف الشحن وغيرها مشيراً إلى أهمية المراكز البحثية في تعزيز التعاون المشترك بين البلدين من خلال الاطلاع على الواقع الاقتصادي في سورية ومعرفة مكامن القوة ومجالات الاستثمار المتاحة.

من جانبه أوضح لايتلافوسكي أن المعهد من المراكز المهمة في روسيا الاتحادية ويقدم الدراسات والرأي للجهات صاحبة العلاقة وإلى قطاع الأعمال في روسيا لافتاً إلى ضرورة تعزيز العلاقات الاستثمارية والتجارية بين البلدين.