وزير الزراعة يبشر الفلاحين.. أسعار القمح للموسم القادم ستكون مجزية.

2

صرح وزير الزراعة حسان قطنا أن تسعير شراء محصول القمح للموسم المقبل سيكون على غرار الآلية التي تم تسعير محصول القطن، بها والتي تعتمد التسعير التسويقي الذي يضمن هامش ربح جيداً للفلاح ويضمن حق المؤسسات العامة في الحصول على الإنتاج وعدم الحاجة لتأمين احتياجاتها عبر الاستيراد وأوضح الوزير أن المقصود بالتسعير التسويقي هو الخروج عن آلية التسعير السابقة التي كانت تعتمد التكاليف + هامش ربح محدد (25 بالمئة) في حين يتم التركيز في آلية التسعير الجديدة على تمكين الفلاح من الحصول على هامش مجزٍ.

وأنه سيتم دعم مستلزمات الإنتاج الزراعي بحدود 15 بالمئة ومنه سيكون هناك دعم للأسمدة بحدود 15 بالمئة مقارنة بأسعار الأسمدة الرائجة في السوق وهناك دعم لمادتي النخالة والبذار بحدود 25 بالمئة من قيم التكلفة.

وكان الوزير أكد أمس خلال اجتماع الهيئة الاستشارية لنقابة المهندسين الزراعيين في مجمع صحارى بريف دمشق أن القطاع الزراعي هو عماد الاقتصاد السوري، والمهندس الزراعي يشكل مع الفلاح نواة هذا القطاع، ودوره الحقيقي يكمن في العمل الميداني وجوده الفعال يكون على الأرض وفي الحقل مع الفلاح.

كما أكد أن الوزارة أصدرت الخطة الإنتاجية الزراعية للموسم القادم في وقت مبكر للمساحات الآمنة، والحكومة لن تتوانى في تأمين مستلزمات الإنتاج لتنفيذها، مشيراً إلى أنه تم تأمين 70 ألف طن بذار قمح جاهزة للتوزيع، وتم التنسيق مع الوزارات المعنية لتأمين المازوت اللازم للزراعة وفق برنامج زمني واضح وشهري والأولوية للقطاع الزراعي حيث سيتم توزيعه على مرحلتين الأولى للفلاحة والزراعة والثانية للمساحات المروية للسقاية، كما تم تأمين 30 ألف طن من الأسمدة الفوسفاتية و24 ألف طن من الأسمدة الآزوتية حتى الآن سيتم توزيعها على دفعتين حيث ستخصص نسبة منها للقمح ونسبة للأشجار المثمرة وخاصة الحمضيات والزيتون، مشيراً إلى أن مستلزمات الإنتاج ستكون مدعومة بنسبة من 10- 15 بالمئة عن أسعار السوق.

damas2day