موسكو: التنظيمات الإرهابية الدولية تعزز وجودها شمال أفغانستان

3

حذرت روسيا اليوم من إقدام التنظيمات الإرهابية على تعزيز وجودها في شمال أفغانستان نتيجة انسحاب الولايات المتحدة المتسرع من هذا البلد.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن نائب وزير الخارجية الروسي أندريه رودينكو قوله: إن المقاطعات الشمالية من أفغانستان تتحول بسرعة إلى بؤر ساخنة جديدة نتيجة الانسحاب المتسرع للقوات الأمريكية حيث تسيطر حركة “طالبان” المحظورة في روسيا على كامل الحدود مع طاجيكستان مضيفاً: إن العديد من التنظيمات الإرهابية الأخرى وخاصة تنظيم “داعش” وفروع “القاعدة” المحظورين أيضاً في روسيا تعمل على تقوية مواقعها.

ونبه رودينكو أيضاً إلى أنه نتيجة عملية تجنيد أشخاص من آسيا الوسطى في صفوف هذه التنظيمات الإرهابية تم رفع إنتاج المخدرات إلى مستويات قياسية في أفغانستان.

وأوضح نائب وزير الخارجية الروسي أن موسكو مستعدة “إذا لزم الأمر” لاتخاذ إجراءات لمنع العدوان على طاجيكستان أو الاستفزازات الإقليمية وفقاً للشراكة والتحالف الاستراتيجي الروسي الطاجيكي لافتاً إلى أن القوات الروسية في القاعدة العسكرية رقم 201 في طاجيكستان تجري لهذا السبب تدريبات مستمرة.

وكان المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف أعرب أمس عن قلق بلاده من التدهور الحاد للأوضاع التي تشهدها أفغانستان لافتاً إلى أن روسيا مع شركائها في منظمة معاهدة الأمن الجماعي إلى جانب البلدان المجاورة لأفغانستان على اتصال دائم بخصوص تطورات الأوضاع في هذا البلد.

يذكر أن الإدارة الأمريكية أعلنت قرار سحب قواتها من أفغانستان في أيلول المقبل بعد عدوان دام عقدين من الزمن عقب هجمات أيلول عام 2001.

سانا