ملجأ النجوم قصص من الواقع تروي أحلام الأطفال وطموحاتهم

40

استمدت مجموعة الأطفال القصصية “ملجأ النجوم” الصادرة مؤخرا للكاتب والفنان التشكيلي رامز حاج حسين مادتها من الواقع لتقديم قصص أطفال حقيقيين يعيشون أحلامهم وطموحاتهم ويلونون أيامهم بالحب والسعادة.

وسعى حاج حسين عبر المجموعة الصادرة عن الهيئة العامة السورية للكتاب لتقديم رسومات تضج بالفرح والألوان بطريقة فنية محببة وجذابة.

وبدأت المجموعة بقصة روتها الطفلة رهف ذات السبع سنوات حملت عنوان “رفقا بالعصافير” روت فيها تجربتها مع العناية بالعصافير برفقة أخيها.

فيما حملت القصة الثانية عنوان “ملجأ النجوم” والتي روتها الطفلة فرح ذات الثماني سنوات وتحدثت فيها عن معاناة الأطفال من الحرب وترك المنازل واللجوء.

وعن “تفاح الجولان” كانت القصة الثالثة التي رواها الطفل خالد ذو التسع سنوات ليحكي لنا عن بذرة من التفاح الجولاني حملها معه وزرعها في أرضه لتنبت حبا وانتماء.

أما أيهم ذو السبع سنوات فروى حكايته مع خوذة ابيه الشهيد والذي تعلم منه حب الوطن وقرر أن يصبح جنديا يحمي بلده فيما جاءت حكاية نايا ذات السبع سنوات حول عمل إنساني تحبه يتمثل في مساعدة المحتاجين.

يذكر أن رامز حاج حسين من مواليد سراقب يحمل إجازة في الغرافيك كلية الفنون الجميلة وهو عضو في اتحاد الكتاب العرب جمعية أدب الأطفال وفي اتحاد الفنانين التشكيليين نشرت أعماله في الهيئة العامة السورية للكتاب ومجلة أسامة ومجلة الرقمي الصغير وغيرها من المجلات المحلية والعالمية.

سانا