في ختام الدوري الممتاز لكرة القدم.. تشرين يلتقي الكرامة والجيش بمواجهة جبلة

32

يسدل الستار عن الدوري الممتاز لكرة القدم غداً بعد إقامة المرحلة السادسة والعشرين التي ستلعب فيها الفرق لتقديم الأداء الجيد دون الدخول في أي حسابات أخرى بعد أن توج تشرين باللقب في المرحلة السابقة فيما هبط الساحل والحرية إلى دوري الدرجة الأولى.

تشرين الذي أضاف اللقب الرابع إلى خزائنه بعد نيله اللقب أعوام 1982 و1996 و2020 يلتقي في الجولة الأخيرة مع الكرامة على ملعب الباسل في حمص وهي فرصة جيدة للكرامة لاختتام الموسم بأداء جيد وتحقيق نتيجة إيجابية ملفتة إن تمكن من الفوز على بطل الدوري.

مدرب الكرامة أحمد عزام قال في تصريح لمراسلة سانا الرياضية: “لقد حافظنا في الجولة السابقة على المركز الثالث في سلم الترتيب رغم تعادلنا أمام فريق جبلة وسننهي الموسم بأفضل صورة بالمحافظة على المركز الثالث” مضيفاً: إن فريق تشرين فريق منتش بعد ظفره باللقب وسنخوض مباراتنا معه بأعلى درجات التركيز لتقديم أفضل صورة لفريقنا في ختام الموسم.

وأشار مدرب تشرين ماهر بحري إلى أنه ورغم أن نتيجة المباراة غير مؤثرة بعد أن حسم فريقه اللقب إلا أن فريقه يطمح بالفوز فيها لاختتام الموسم والاحتفال بالنجمة الرابعة ولا سيما أن الكرامة من الفرق القوية بالدوري وتصدر الدوري هذا الموسم لعدة مراحل ويمتلك مجموعة متميزة من اللاعبين.

أما الجيش الوصيف فيلتقي مع جبلة المتوج بلقب كأس الجمهورية على حساب حطين بفوزه عليه بركلات الترجيح في المباراة النهائية والفوز هو القاسم المشترك للفريقين اللذين سيلتقيان على ملعب الجلاء بدمشق فالجيش يسعى لتأكيد جدارته بعد أن كان قريباً جداً من اللقب فيما جبلة المتوج بالكأس للمرة الثانية بتاريخه يطمح بفوز يؤكد قدرة لاعبيه وقوتهم على المنافسة.

مساعد مدرب جبلة أيهم الشمالي قال: إن مباراتنا مع الجيش كبيرة بكل المقاييس لأنه من أقوى الفرق ووصيف الدوري هذا الموسم ويمتلك مجموعة متميزة من اللاعبين وهذا حافز كبير لجميع لاعبينا لتحقيق نتيجة جيدة وتقديم أداء جيد يليق ببطل الكأس.

الفتوة الذي تمكن من الحفاظ على وجوده بين الكبار يتهيأ لملاقاة الحرية على ملعب الفيحاء بدمشق ومسك الختام هو ما يطمح إليه الفريقان ولا سيما للحرية الذي انتفض في الدقائق الأخيرة في مباراته مع الساحل في الجولة السابقة ليفوز عليه بأربعة أهداف مقابل ثلاثة بالمقابل الفتوة يريد أن يقدم لجمهوره أداء ملفتاً ونتيجة إيجابية وخصوصاً أنه تميز في العديد من المباريات بمهارات لاعبيه وقلب تأخره أكثر من مرة إلى فوز ثمين في الدقائق القاتلة.

وفي مباريات أخرى يلتقي الاتحاد مع الحرجلة على ملعب الحمدانية بحلب وحطين مع الوثبة على ملعب الباسل في اللاذقية والطليعة مع الشرطة على الملعب البلدي في حماة والساحل مع الوحدة على الملعب البلدي في طرطوس.

مدرب الطليعة طارق جبان أوضح أن فريقه سيلعب بقوة من أجل اختتام مشواره هذا الموسم بتحقيق فوز غال نقدمه لجماهير النادي التي تابعتنا باستمرار ولم تبخل علينا لافتاً إلى أن المشاكل الإدارية الصعبة التي واجهت النادي في الفترة الماضية لم تثن اللاعبين عن تقديم الأداء الجيد في المباريات القوية سواء مع الفرق المنافسة على اللقب أو المهددة للهبوط للدرجة الأولى.

وفي ختام الجولة الخامسة والعشرين يتصدر تشرين الترتيب بـ 59 نقطة يليه الجيش بـ 54 نقطة ثم الكرامة بـ 49 نقطة وحطين والوحدة بـ 44 نقطة لكل منهما فالطليعة بـ 36 نقطة ثم جبلة بـ 29 نقطة والاتحاد بـ 26 نقطة والوثبة بـ 25 نقطة فالشرطة بـ 24 نقطة والحرجلة بـ 23 نقطة ثم الفتوة بـ 21 نقطة والساحل بـ 17 نقطة والحرية أخيراً بـ 15 نقطة.

سانا