الدكتور علي القيم: عمر الآثار السورية أكثر من مليون و800 ألف سنة

33

الحضارات السورية القديمة وعراقتها وغناها بالمبادئ الإنسانية عنوان المحاضرة التي ألقاها الباحث الدكتور علي القيم مساء اليوم في ثقافي أبو رمانة ضمن سلسلة محاضرات الجمعية الكونية السورية بحضور عدد من المهتمين.

وأكد الدكتور القيم أهمية الآثار السورية التي يعود عمرها إلى أكثر من مليون و800 ألف عام مشيرا إلى أن الأرضي السورية احتضنت الديانات السماوية الثلاث وشهدت إقامة المعابد والمساجد ونشرت التصوف في كل أنحاء العالم.

وبين القيم أن الأرض السورية الغنية بالآثار جذبت اليها الآثاريين من مختلف أنحاء العالم فكان نصف علماء الآثار الكبار يعملون في المواقع الأثرية السورية والتي كشفت عن حضارة شهدت بدايات الثورة الزراعية والمدن والاستقرار وظهور أول قاموس وأول معاهدة سلام في العالم إضافة إلى ما كشفته مكتبة ايبلا من وثائق غيرت مجرى دراسة التاريخ البشري.

وتطرق القيم إلى التدمير الشديد الذي تعرضت له الآثار السورية بسبب الحرب الإرهابية حيث تعرض أكثر من900 موقع أثري للنهب والسلب مؤكدا ضرورة الاستفادة من الإرث الحضاري السوري وإدراجه في مناهج وزارة التربية ودفع الناس للقراءة لمعرفة المزيد عن حضارتنا .

وحذر القيم من تراجع الثقافة بسبب الظروف الراهنة والآثار الناجمة عن الحرب مشيرا إلى ضرورة مشاركة القطاع الخاص في دعم المشاريع الثقافية وتنميتها.

يذكر أن الدكتور الباحث علي القيم ترأس تحرير مجلة المعرفة في وزارة الثقافة وعمل طوال عقود في المديرية العامة للآثار والمتاحف وعين معاونا لوزير الثقافة كما سمي نائبا وعضوا في اللجنة العليا لإصلاح الجامع الأموي ونائبا لرئيس اللجنة الدائمة للثقافة العربية المنبثقة عن مؤتمرات وزراء الثقافة في الوطن العربي وهو عضو اتحاد الكتاب العرب ومثل سورية في العديد من المحافل والمؤتمرات.

له ما يقارب خمسين مؤلفا ومنها متحف الطب والعلوم عند العرب .. بيمارستان نور الدين .. إضاءات من الذاكرة القديمة .. المرأة في حضارات بلاد الشام القديمة .. امبراطورية ايبلا .. سورية وعمقها الحضاري .. سورية مليون سنة حضارة وكتب أخرى.

سانا