ما هي البواسير وما هي أعراضها وعلاجها؟

81

البواسير هي أوردة متورمة في الشرج والمستقيم السفلي، تشبه الدوالي الوريدية. قد تنشأ البواسير داخل المستقيم (بواسير داخلية) أو تحت الجلد حول الشرج (بواسير خارجية).

تعرّفوا في الآتي على أعراض البواسير وعلاجها، بحسب “مايو كلينك”:


أعراض البواسير


ترتبط الأعراض بنوع البواسير (خارجية وداخلية):


أعراض البواسير الخارجية


البواسير الخارجية توجد تحت الجلد حول فتحة الشرج. وتتضمن الأعراض الآتي:

– الحكة أو التهيج في منطقة الشرج.
– الشعور بألم أو بعدم الراحة.
– تورم حول فتحة الشرج.
– نزف.
 

أعراض البواسير الداخلية


تقع البواسير الداخلية داخل الشرج، وعادةً لا يمكن للشخص الإحساس بها؛ في حين يمكن أن يتسبب الإجهاد أو التهيُّج، عند إخراج البراز، في الأعراض الآتية:

– نزف غير مؤلم أثناء التبرز. قد تلاحظ كميات صغيرة من دم أحمر فاتح على ورق الحمام أو في المرحاض.
– يؤدي الباسور المندلع من فتحة الشرج إلى الألم والتهيُّج.
– البواسير المخثورة.
– عند تجمُّع الدم في الباسور الخارجي وتكوين جلطة (خثرة)، قد يؤدي ذلك إلى: ألم شديد، تورّم، التهاب وكتلة صلبة بالقرب من الشرج.


علاج البواسير

تنقسم علاجات البواسير إلى:


1- علاجات منزلية للبواسير


يمكن تسكين الألم الخفيف وتورم والتهاب البواسير بـ:

– تناوُل الأطعمة الغنية بالألياف (الفاكهة والخضروات والحبوب الكاملة)، فهي تلين البراز.
– استخدام العلاجات الموضعية، مثل كريم البواسير الذي يُصرَف دون وصفة طبية أو تحميلة تحتوي على هيدروكورتيزون، أو استخدام ضمادات تحتوي على الهماميليس أو عامل مُخدِّر.
– الجلوس بانتظام في حمام دافئ دون وضع أي إضافات لمدة 10 إلى 15 دقيقة من مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم.
– تناول مسكنات الألم عن طريق الفم، مثل الأسِيتامينُوفين (تيلينول، وأدوية أخرى)، الأسبرين أو الأيبوبروفين (أدفيل، موترين آي بي، وأدوية أخرى) مؤقتًا للمساعدة في تخفيف الشعور بعدم الارتياح.

غالباً ما تزول أعراض البواسير في غضون أسبوع باستخدام هذه العلاجات. ويفضل مراجعة الطبيب إذا لم يتحسن الوضع وإزداد حدّة.


2- علاج البواسير بالأدوية


إذا تسببت البواسير في حدوث إحساس بعدم الراحة فقط، فقد يقترح الطبيب كريمات أو مراهم أو تحاميل. تحتوي هذه المنتجات على مكوِّنات مثل الهاماميليس “بُندق الساحرة”، أو الهيدروكورتيزون والليدوكايين، والتي يُمكن أن تُخفِّف الألم والحكَّة مؤقتاً.
يُنصح بعدم استخدام كريم ستيرويدي المتاح من دون وصفة طبية، لأنه قد يؤدي إلى ترقُّق بشرتك.


3- علاج البواسير بالجراحة


قد يحتاج عدد قليل فقط من المرضى لاستئصال البواسير بالجراحة، حيث الطبيب الجراح يقوم بإزالة الأنسجة الزائدة التي تسبب النزيف باختيار إحدى التقنيات المختلفة. يمكن إجراء الجراحة باستخدام التخدير الموضعي أو التخدير العام.

– عملية استئصال البواسير هي الطريقة الكاملة والأكثر فعالية لعلاج البواسير الحادّة أو متكررة الحدوث. ويشعر معظم المرضى ببعض الألم بعد الإجراء، والذي يمكن تخفيفه بالأدوية. وقد يساعد على تخفيف الألم أيضًا الجلوس في ماء دافئ.

– تدبيس البواسير، حيث يمنع هذا الإجراء (استئصال البواسير بواسطة التدبيس)، تدفق الدم إلى نسيج البواسير. ويتمّ استخدامه عادةً في البواسير الداخلية. ينطوي التدبيس عامة على ألم أقل من استئصال البواسير، ويسمح بالعودة المبكرة لممارسة الأنشطة المعتادة.

ويمكن أن تتضمن المضاعفات أيضاً النزيف واحتباس البول والألم، بالإضافة إلى عدوى الدم المهددة للحياة (تسمم الدم) وهي نادرة الحدوث.

سيدتي نت