لقاء شعري لملتقى الشراع الثقافي ومنتدى حمص الأدبي

8

تنوعت مواضيع اللقاء الشعري الذي استضافه المركز الثقافي المحدث بحي الزهراء في حمص بين الغزل وحب الوطن ومناجاة النفس بمشاركة شعراء من ملتقى الشراع الثقافي ومنتدى حمص الأدبي.

وألقى الشاعر منذر قدسي قصيدة بعنوان (يا حلمي) تحدث فيها عن مواجعه في حين استعاد الشاعر هيثم وطفة بقصيدتين غزليتين (متل العشق) و(جيران) ذكريات الشباب وقصة حب جمعته بالمحبوبة فصاغ قلباهما لحناً من العشق.

وتحدثت الشاعرة صباح نجمة الصبح عن حالة الخوف التي زرعتها الحرب في نفوس الناس عبر نثرية (لماذا يسكن الخوف فينا) بينما استوطن العشق قلب الشاعر منير علي في غزلية باللهجة المحكية (يمامة).

وتغنى الشاعر فائز خنسة بتاريخ وأمجاد سورية وصمودها بقصيدته (أنا شام) وجاءت قصيدة الشاعر ماجد المحمد (الفجر يدخل خلسة) على صورة عتاب محب متعطش للقاء من يهوى.

واختتم اللقاء الشاعر أحمد داؤود مؤسس ملتقى الشراع الثقافي بغزلية (مسافات وحب) تمنى خلالها لو أنه عرف المحبوبة منذ بدء تشكل السواقي والشجر.

سانا