حقيقة وفاة الطبيب المعالج للفنانة رجاء الجداوي

45

قال عضو مجلس النقابة العامة للأطباء في مصر إبراهيم الزيات، إن الدكتور المعالج للفنانة الراحلة رجاء الجداوي خلال وجودها في مستشفى العزل الدكتور محمد خالد، حي يرزق وبصحة جيدة.

وأكد الزيات في تصريحات لموقع “صدي البلد” المصري، أن الطبيب المعالج لرجاء الجداوي أصيب بفيروس كورونا المستجد، أثناء علاجه للفنانة الراحلة وتم شفاؤه وخرج من المستشفى منذ عدة أيام.

وكانت شائعات انتشرت مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي، عن وفاة الدكتور محمد خالد المعالج للفنانة رجاء الجداوي، بعد تعامله معها أثناء علاجها.

وتوفيت الفنانة القديرة رجاء الجداوي في العزل الصحي بمستشفى أبو خليفة المصري في الإسماعيلية، الذي رقدت فيه منذ إصابتها بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، عن عمر ناهز 82 عاما.

البيان