صدور موجز لكتاب (التذكرة الحمدونية) عن هيئة الكتاب

9

يعتبر كتاب “التذكرة الحمدونية” لمحمد بن الحسن الملقب بابن حمدون مؤلفاً موسوعياً ضخماً يشتمل الأخلاق والتاريخ والنثر والشعر والنوادر ويدخل في باب مؤلفات أدب السمر عند العرب كالعقد الفريد وعيون الأخبار والأمالي.

واختارت الدكتورة منيرة فاعور أجزاء من هذا الكتاب لتقدمه تحت عنوان المختار من التذكرة الحمدونية مفسحة المجال للقارئ ليكون فكرة مختصرة عن الكتاب الأصل نظراً لكبر حجمه وصعوبة الحصول عليه.

واستهلت الدكتورة فاعور مختاراتها بمقدمة تضمنت سيرة ابن حمدون الذي كني بأبي المعالي وعاش بين القرنين الخامس والسادس للهجرة وعاصر عدداً من خلفاء الدولة العباسية وعمل في وظائفها حتى سجنه الخليفة المستنجد لأنه انتقد دولة الخلافة وهو يعمل في ظلها.

كما قدمت فاعور شرحاً للكتاب حيث صنفته في خمسين باباً منها المواعظ والآداب الدينية الدنيوية ورسوم الملوك والرعية ومحاسن ومساوئ الأخلاق والكرم والبخل والشجاعة والمديح والهجاء والحيل والخدع وفنون الأشعار وغريبها والنوادر والمجون والأدعية مختارة من كل باب أمثلة من الكتاب الأصل.

يقع الكتاب الصادر عن الهيئة العامة السورية للكتاب ضمن سلسلة ثمرات العقول في 128 صفحة من القطع المتوسط والدكتورة فاعور من مواليد ريف دمشق أستاذة البلاغة في قسم اللغة العربية بجامعة دمشق ورئيسة القسم صدر لها عدد من المؤلفات منها “البلاغة العربية البيان والبديع” و”الأجوبة المسكتة” و”التشبيه الضمني” و”وقائع ودلائل” وسواها.

سانا