لقاء مع الفنان أحمد حلاق

301
لقاء مع الفنان أحمد حلاق
لقاء مع الفنان أحمد حلاق

فنان متعدد المواهب ، اعتمد على نفسه حتى وصل إلى ما هو عليه الآن ، حلمه لم يتحقق لكنه يؤمن بالعمل لتحقيق طموحاته في مجال الفن ، إنه الفنان الموهوب احمد حلاق ضيف موقع أصدقاء سورية.

وهذا نص الحوار:

– بدايةً من هو أحمد حلاق .. كيف كانت بداياتك وكيف تم اكتشاف مواهبك الفنية؟

* البداية كانت منذ الطفولة ، بشكل عام الشخص الموهوب لا يستطيع أن يخبئ موهبته ، بدأت بالتخطيط وكبر هذا الشيء في داخلي وتوسع الأفق الفني عندي وبدأت أتطلع الى عالم الموسيقى  ، وفي أحد المرات وبالصدفة لفت انتباهي وجود آلة (أورغ) في أحد المحلات ، نظرت إليها بإمعان  وتمنيت لو أتعلم العزف ، شغفي كان كبيراً ، وبدأت أتدرب واسعى كي أتعلم  بنفسي وبعد وقت ليس بقصير بدأت العزف بحفلات  الأعراس  ، وكان مشوار العزف طويلاً ومازالت الموسيقى هي بيتي وحياتي،  ولكن الموهبة ظلت تنمو وتتوسع ولا سيما بعد اكتساب ثقة على المسارح وانكسار حاجز الخوف من الجمهور و بعد فترة بدأت بكتابة مسرحية وكانت أول مسرحيه لي بعنوان (الأسرة السعيدة) طبعا اخترت بعض الأطفال ودربتهم وأنتجت أول عمل درامي كتابةً ولحناً وإخراجاً ، وقدمته لوزارة الثقافة وتمت الموافقة عليه وعُرضت المسرحية في بعض المراكز الثقافيه في سوريه وحققت نجاحاً عالياً جداً ، شعرت شعوراً رائعاً ، وأحسست بانجذاب أكبر نحو الدراما السوريه وحب التمثيل ، كان عندي دافع كبير .. وبالمتابعة والاجتهاد استطعت دخول هذا المجال

وتحولت من مجال التخطيط إلى الكتابه ومن العزف إلى التمثيل، والحمد الله حصلت على نجاح كبير بعد عزف دام ٢٠ سنه

– بأي عمر بدأت بالتمثيل؟

*بعمر الثلاثين تقريبا ، وفي الموسيقا كنت العازف الأساسي للفنان الراحل عازار حبيب في آخر خمس سنوات من حياته (رحمه الله )

– أنت متعدد المواهب  ؟

* الفن لا يتجزأ عندما تأتي الفرصة ويكون الشخص موهوباً وإحساسه مهذب وراق ومتذوق للفن الحقيقي لا شك أنه سيبدع ، الموسيقى والتمثيل بكافة أشكاله وحاليأ الدراما والموسيقى بالنسبة لي هي مشروع حياتي وهي بيتي  ومسيرتي ولدي فرقه الآن  اسمها (وفا) نقدم الحفلات في كل مرة يكون النجاح أكبر ، والتمثيل هو رحلة مع الزمن أقدمها للمتلقي مهما كبر فيي العمر .

– ما الأعمال التي شاركت فيها في مجال التمثيل؟

* حوالي خمسين عملاً .. مسافة آمان .. فوضى .. باب الحارة .. امرأة من رماد .. قناديل العشاق .. سايكو، ولكني إلى الآن ما زلت أنتظر الفرصة وأعتقد أنها ستأتي بقوة كبيرة.

– ممن حصلت على الدعم والمساعدة في مسيرتك  الفنيه ؟

* الإنسان الموهوب ليس من يدّعي الفن .. بل هو من يكون الفن موجوداً بداخله بشكل فطري ، ويعمل بجد واجتهاد حتى يصل لهذه المرحلة.

– ما رأيك بالدراما السورية؟

* نفتخر بالدراما السوريه ونعتز بها ونسعى إلى تحقيق الأفضل ،  وهي الآن متعافية تماماً والأعمال السوريه والفنانون السوريون يحققون الأفضل ، وحاليا الدراما السوريه في الصدارة.

– ما هي الصعوبات والثغرات التي مررت بها  في الدراما السورية؟

* بكل مرحلة توجد ثغرات وبكل مرحله يمر الانسان ببعض الفشل ليصل إلى النجاح الحقيقي ، ولا بد أن نقطف ثمرة الجهد الذي بذلناه ، قد تكون الفرصه تأخرت قليلاً لكنها حتما ستأتي.

– ما هي الأعمال التي ستظهر من خلالها في شهر رمضان؟

– ان شاء الله من خلال عمل عنوانه (٣٦٥يوم وربع )  وهو لوحات كوميديه ، ومسلسل بروكار ، ومسلسل صقار 

– الفنان الممثل أحمد حلاق كل الشكر لك كنت ضيفاً عزيزاً على موقع (أصدقاء سورية)

*شكرا لكم ونتمنى لموقعكم دوام التقدم والازدهار.

اجرت اللقاء تهاني علي