“مومنت”.. عرض مسرحي على خشبة المسرح القومي باللاذقية

38

ضمن احتفالية وزارة الثقافة بذكرى تأسيسها تقدم فرقة المسرح القومي باللاذقية عرضها المسرحي “مومنت” تأليف رغدا شعراني وإخراج هاشم غزال على خشبة المسرح القومي.

العمل الذي يطرح عددا من قضايا الشباب ومشاكلهم وأحلامهم وآمالهم جاء ضمن مشهدية تداخلت فيها عدة فنون على الخشبة كالراوي الذي يسرد الأحداث والمشاهد السينمائية التي لعبت دورا في نسيج العمل المسرحي والتعريف بالأحداث وتكثيفها والتي اعتبرها مخرج العمل في تصريحه لسانا أنها جاءت معبرة عن تكامل الفنون للوصول إلى بنية عمل متكاملة.

غزال الذي بحوزته الكثير من الأعمال المسرحية ويخوض إخراج هذا النوع من الأعمال المسرحية لأول مرة لفت إلى أنه عمد “إلى مسرحة النص..المكتوب بصيغة السينما بالمسرح” من خلال جعل العديد من المشاهد السينمائية مسرحية وفصل ما بين الحلم والحقيقة واليقظة والخيال بالاعتماد على الأدوات المسرحية كافة من ممثلين وديكور وأزياء وإضاءة وسنوغرافيا.

وبين غزال أنه عندما يكون العرض مبنيا على نص لكاتب محلي يعرف هموم الناس ومشاكلهم وطرق تفكيرهم يكون أقدر على قول الشيء الذي نفكر به ونسعى لتقديمه على الخشبة مشيرا الى ان العرض يحاول تقديم جرعة من التفاؤل في نهايته لنقول إن” الحلم مستمر لا يموت وان احلامنا ستبقى وقادة وسيبقى في بلدنا الكثير من التفاؤل”.

من جهته اعتبر مصطفى جانودي الذي يؤدي دور “بحر” الكاتب الذي تدور حوله الأحداث ويقوم بكتابة ورواية قصص وحكايا أصدقائه في المنزل المشترك الذي يعيشون فيه أن العرض شبابي ويتطرق الى بعض من هموم الشباب وأحلامهم ومقدم بطريقة جديدة ومختلفة مؤكدا ضرورة التنوع بالأعمال المسرحية حتى لا نقع بالنمطية والسعي لتقديم أشياء وأفكار جديدة.

ويستمر عرض العمل على خشبة المسرح القومي حتى العاشر من الشهر القادم وهو من تمثيل مصطفى جانودي وحسن صقر وكمال فضة وراما قرحالي وعمار حسن ومحمد ابراهيم وقيس زريقة ووفاء غزال ونور الصباح غزال وغربة مريشة وجعفر درويش.

سانا