وزير نمساوي سابق يطالب بإجراءات صارمة ضد تركيا لأنها تبتز أوروبا باللاجئين و”داعش”

41
وزير نمساوي

أكد رئيس هيئة الأركان الأمريكية، مارك ميلي، أن خليفة أبو بكر البغدادي في زعامة تنظيم “داعش” معروف جدا لدى العسكريين الأمريكيين، وهم سيراقبونه عن كثب في انتظار فرصة سانحة لقتله.

وقال ميلي في حديث لقناة “أي بي سي” بث اليوم الأحد، في سياق حديثه عن تصفية البغدادي: “إن قتله أثر بصورة قوية ومدمرة على التنظيم ككل”، وأضاف: “استبدلوه بشخص آخر، وتتوفر لدينا كمية كبيرة من المعلومات حول هوية هذا الشخص. وفي الأيام والأسابيع والأشهر القادمة، سنراقب ما إذا كان سيتمكن من لم شمل تنظيمه، وسنراقبه عن كثب، وعندما ستسنح الفرصة سنتعامل معه وسنبدأ باصطياده”.

وكان “داعش” أعلن تعيين أبو إبراهيم الهاشمي القرشي زعيما جديدا له، بعد مقتل أبو بكر البغدادي بعملية نوعية للقوات الأمريكية الخاصة في محافظة إدلب السورية في أكتوبر الماضي.

تابعوا RT علىRT