البنتاغون: سنضغط على أعضاء الناتو لاتخاذ إجراءات جماعية وفردية دبلوماسيا واقتصاديا ضد تركيا

43

قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، اليوم الاثنين، إن اجتماعا سيعقد مع أعضاء حلف الأطلسي الأسبوع المقبل للضغط عليهم لاتخاذ إجراءات جماعية وفردية دبلوماسيا واقتصاديا ضد تركيا.

وأكد وزير الدفاع الأمريكي أن التوغل التركي في سوريا تسبب في إطلاق سراح مقاتلين محتجزين من تنظيم “داعش”.

وأفاد إسبر في بيان بأن العملية العسكرية التركية “غير ضرورية ومتهورة” وقد تسفر عن عودة “داعش”.

وفي وقت سابق، هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بفرض عقوبات قاسية جدا على مسؤولين أتراك سابقين وحاليين على خلفية العملية العسكرية التي أطلقتها أنقرة في شمال شرق سوريا.

وأكد ترامب في تصريح مكتوب نشره على صفحته الرسمية بموقع “تويتر”، أن وزارة التجارة الأمريكية ستراجع اتفاقا تجاريا بقيمة 100 مليار دولار مع أنقرة.

وأشار ترامب إلى أن العقوبات المرتقبة ستحوي مجموعة واسعة من الإجراءات بحق المستهدفين بها، تتضمن عقوبات اقتصادية وتجميد الحسابات والممتلكات ومنع دخول الأراضي الأمريكية.

وأضاف ترامب أن العقوبات تشمل أيضا إعادة الرسوم الجمركية على واردات الحديد من تركيا إلى حد 50% بعد خفضها في شهر مايو الماضي.

وقال ترامب إن وزارة الخزانة الأمريكية ستفرض مزيدا من العقوبات القاسية على “مسؤولين أتراك سابقين وحاليين وأي شخص ساهم في الأنشطة التركية المزعزعة للاستقرار في شمال شرق سوريا”، إضافة إلى فرض عقوبات إضافية على “أشخاص متورطين في انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان وخرق لوقف إطلاق النار ومنع اللاجئين والنازحين من العودة إلى منازلهم وتعريض السلام والأمن والاستقرار في سوريا للخطر”.

وختم الرئيس الأمريكي بالقول: “إنني مستعد لتدمير اقتصاد تركيا على وجه السرعة حال استمرت القيادة التركية في نهجها المدمر والخطير”.

المصدر: رويترز