كيف أتعامل مع طفلي العنيف

كيف أتعامل مع طفلي العنيف

الابتعاد عن العقوبة القاسية عندما يكون الأهل عنيفين ومسيئين وغير مراعين لمشاعر أطفالهم، فإنهم يكونون قدوة سيئة لأطفالهم، حيث إن بعض الأطفال قد يتعلمون السلوك العنيف وعدم التعاطف مع الآخرين نتيجة لمعاملة الأهل السيئة لهم وقت الغضب، ولذلك يجب على الأهل إيجاد طريقة مبنية على الاهتمام بمشاعر الطفل وتربيته من أجل تحسين سلوكه.

  1. الاستماع للطفل يعد الاستماع لمشاعر الطفل وجعله يعبر عنها منفذاً بديلاً لجعلهم يستخدمون العنف، حيث إن معظم الأطفال يحاولون كثيراً التعبير عن الغضب والإحباط الذي يؤدي بهم إلى التصرف بعدوانية، ولذلك يجب على الأهل الاستماع لأطفالهم وعما يشعرهم بالغضب والتوضيح لهم أن الجميع يشعر بالغضب من وقت لآخر، ومساعدته على تجاوز الغضب من خلال قوله مثلاً أنا غاضب، أو العد إلى عشرة والتنفس بعمق عند الشعور بالغضب.
  2. الاهتمام بالمحتوى الذي يشاهده الأطفال يجب على الأهل الاهتمام بالمحتوى الذي يشاهده الطفل سواءٌ على التلفاز، أو الموسيقى، أو الحاسوب، بحيث يقومون بإبعاد وسائل الإعلام العنيفة الي قد تؤثر على سلوك طفلهم، حيث إن ذلك سيمنح العائلة جواً خالياً من العنف والتفكير فيه.
  3. مساعدة الطفل على حب ذاته يجب على الأهل مساعدة طفلهم على إيجاد هواية أو شيء يحبه ويجيده ومن ثم يجب عليهم الثناء عليه وعلى تقدمه، حيث إن الأطفال الذين يتم إعطائهم الفرص للقيام بأمور يحبونها وتحقيق إنجازات فيها، فإن ذلك يساعدهم على تعزز ثقتهم بنفسهم ويؤثر بشكل إيجابي على سلوكهم واحترامهم لذاتهم، ولكن يجب على الأهل تجنب الثناء الكاذب الذي يولد الغرور لدى الطفل مع الوقت، ويؤثر بشكل ضئيل على احترام الطفل لذاته، كما أن الغرور يؤدي إلى العنف في سلوك الطفل مع الوقت.

المقالات المرتبطة