سوريا: توجهات للتحكم بالإعلانات عبر الإنترنت ووسائل التواصل الإلكتروني

سوريا: توجهات للتحكم بالإعلانات عبر الإنترنت ووسائل التواصل الإلكتروني

تعمل مؤسسة الإعلان الحكومية السورية على إطلاق منصة إلكترونية تساعدها في “التحكم بالإعلانات عبر الإنترنت وتطبيقات الواتساب والفيسبوك”

وقال مدير المؤسسة، أيمن الأخرس، إن العمل على المنصة يجري بالتعاون مع جهات أخرى وبالتنسيق مع وزارة الإعلام، موضحا في تصريحات نقلتها صحيفة “الوطن” أن “تنظيم العمل الإعلاني الإلكتروني عبر مواقع التواصل سيكون بناء على المخرجات والأسس التي يقوم عليها قانون الإعلام بعد صدوره”.

وأشار مدير المؤسسة التي تمنحها القوانين وصاية على جميع أنواع الإعلانات في البلاد، إلى “عدم وجود أي رقابة للمؤسسة على الإعلانات عبر صفحات الفيسبوك، منوها بإمكان تطبيق الرقابة بعد إطلاق المنصة الإلكترونية ولكن ليس بشكل مطلق، لكونه موقع تواصل عالميا، حسب تعبيره”.

وأضاف أن “التعريفات التي ستتقاضاها المؤسسة عن هذه الإعلانات لا تزال ضمن الدراسة، وأن المؤسسة ليست مؤسسة جباية، والمهم لديها تنظيم الإعلانات وضبطها من حيث المستوى والقيمة شكلا ومضمونا”.

وذكر أن “المؤسسة العربية للإعلان” تتحكم في سوق الإعلان، كما تتقاضى عمولة عن الإعلانات التي تنشرها كل وسيلة إعلامية، والوسائل الإعلانية الأخرى كاللوحات الطرقية، إضافة إلى ما تتقاضاه من عمولات على عمل شركات الإعلان.

وفي حديثه عن الزيادة في أرباح المؤسسة قال الأخرس أن مشكلة التمويل، خاصة الذي توفره الإعلانات، من أبرز ما يواجه العمل الإعلامي في البلاد، مع التراجع الكبير الذي شهده قطاع الإعلانات بتأثير الأزمة المستمرة، وإن كان بدأ يشهد بعض الانتعاش مؤخرا.

 

المصدر: صحيفة “الوطن” السورية

المقالات المرتبطة