كشف حقيقة “ريشة الديناصور”.. بعد 200 عام من “الخطأ الفادح”

كشف حقيقة “ريشة الديناصور”.. بعد 200 عام من “الخطأ الفادح”

كشف حقيقة “ريشة الديناصور”.. بعد 200 عام من “الخطأ الفادح

نجح علماء في كشف حقيقة “ريشة ديناصور” يصل عمرها إلى 150 مليون سنة، وذلك بعد نحو أكثر من 200 عام من العثور عليها، وارتكاب “خطأ فادح” بشأنها.

وقال العلماء إن الريشة، التي تم اكتشافها في جنوب ألمانيا عام 1816 على لوح من الحجر الجير، تعود إلى ديناصور غير معروف حاليا للعلماء.

وعلى مدى 203 أعوام، كان الخبراء يعتقدون بأن الريشة تعود إلى مخلوق قديم يدعى الأركيوبتركس، وهو “وحش مجنح” له ريش مثل الطائر، وله أسنان مثل الزواحف.

ويعتقد العديد من الخبراء أن الأركيوبتركس هو “الحلقة المفقودة” بين الديناصورات والطيور. وبعد مرور قرن ونصف القرن من نسب الريشة خطأ إلى الطائر المجنح، اتضحت الحقيقة للعلماء مؤخرا.

ويعتقد العلماء الآن أن ديناصورا كانت له أجنحة تحمل ريشا قد سقطت في مكان اكتشاف الريشة على الأرجح، بالرغم من أنه ليس لديهم أية فكرة عن نوع الديناصور صاحب الريشة.

سكاي نيوز

المقالات المرتبطة