وزير الزراعة الإسرائيلي يتقدم مجموعات المستوطنين باقتحام الأقصى

وزير الزراعة الإسرائيلي يتقدم مجموعات المستوطنين باقتحام الأقصى

تقدم وزير الزراعة الإسرائيلي أوري أرئيل صباح الأحد اقتحام مجموعات من المستوطنين لساحات المسجد الأقصى تحت حراسة عناصر الشرطة التي فرضت إجراءات مشددة على دخول الفلسطينيين للحرم.

واستنفرت وحدات التدخل السريع التابعة للشرطة الإسرائيلية لإبعاد الفلسطينيين وتأمين عملية اقتحام المستوطنين للأقصى، ومن ثم فتحت باب المغاربة أمام أرئيل ومجموعات المستوطنين الذين قاموا بجولات “استفزازية” في ساحات الحرم ومنهم من قام بتأدية صلوات تلمودية.

وخلال الاقتحامات تم تقديم شروحات للمستوطنين عن “الهيكل المزعوم”، خلال توقفهم بمنطقة باب الرحمة بين باب الأسباط والمصلى المرواني.

هذا وأشارت وسائل إعلام فلسطينية إلى أن الاقتحامات ستتجدد أيضا في ساعات الظهر.

Посмотреть изображение в ТвиттереПосмотреть изображение в ТвиттереПосмотреть изображение в Твиттере

وكالة شهاب

@ShehabAgency

وزير الزراعة “الاسرائيلي” أوري ارئيل يقتحم المسجد الاقصى المبارك وبرفقته مجموعه من المتطرفين بحراسة أمنية مشددة

Смотреть другие твиты وكالة شهاب

Встроенное видео

الترا فلسطين@palestineultra

| وزير الزراعة الإسرائيلي “أوري ارئيل” يقتحم المسجد الأقصى برفقة عدد من المتطرّفين اليهود.

Смотреть другие твиты الترا فلسطين

إلى ذلك، تواصل السلطات الإسرائيلية التضييق على دخول الفلسطينيين للمسجد الأقصى واعتماد سياسة الإبعاد وفرض الغرامات، حيث قضت محكمة الصلح في القدس المحتلة قبل أيام، إبعاد 6 مقدسيين عن ساحات الحرم لمدة 6 أشهر.

الحكومة الفلسطينية تندد

ونددت الحكومة الفلسطينية، الأحد، باستمرار اقتحام المسجد الأقصى، من قبل مستوطنين يهود، ووزراء من الحكومة الإسرائيلية.

وقال يوسف المحمود، الناطق باسم الحكومة، في بيان إن اقتحامات المسجد الأقصى جزء من مخطط إسرائيلي هادف لإشعال المنطقة عبر فرض حرب دينية غريبة ومرفوضة.

ووصف الاقتحامات بـ”الجريمة الجهنمية”.

المصدر: وكالات + موقع “عرب 48” الفلسطيني

المقالات المرتبطة